جارتي الشرموطة تخليني انيكها وتسمعني كلام يهيج

جارتي الشرموطة

جارتي الشرموطة

جارتي المحرومة هى تمص فى شفافي ومدت ايدها ومسكت قضيبي و أخذت تحرك فيه بشدة وتفركه فانسحبت برأسي على بزازها الرجراجة وشرعت امص فيهما والحس ليها حلماتها حتى اهتاجت زوجة جاري الهايجة بشدة وألقتني على السرير وقعدت تمص في قضيبي لدقائق قلية سخنت وشعرت بشديد المحنة ساعتها وإصبعي مغروز فى كسها الكبير يبعبصه فلم تتحمل وراحت تستغيث: دخله آه …. دخله…. آي .. عرفت أنها تأتي شهوتها لتقبض فوق قضيبي مما اسرع بشهوتي فأنزلت بها! كانت تلك أو نيكة نار لي في حياتي وقد تكرر لقائي مع زوجة جاري الهايجة و غير مرة حتى أحسست أن العيون راحت تترقبني فابتعدت كليةً

error: Content is protected !!